موضوع تعبير عن المولد النبوي الشريف والمعجزات بالعناصر ومقدمة وخاتمة لجميع الصفوف

o

تعلق الأذهان دوما بالمصطفى صلى الله عليه وسلم في ذكره مولد على مستوى شتى مناحي الحياة، وتمتد إلى الفصول الدراسية، فدوما ما يحرص المدرسون على تكليف تلاميذهم خاصة في المراحل المتقدمة بكتابة موضوع تعبير عن المولد النبوي الشريف، لما ذلك من أثر في تعظيم شأنه بقلوبهم وتعريفهم أكثر بسيرته العطرة الطيبة، بالإضافة لإثراء معلوماتهم الدينية عند بحثهم عن قصة ميلاده والمعجزات التي بدأت من هذا اليوم.

ويقدم موقع مستجاب موضوع تعبير عن المولد النبوي الشريف بالعناصر يحتوي على مقدمة وخاتمة مناسبة، مستخدما الأساليب البلاغية المختلفة التي تساعد في منح الطالب درجة عالية.


موضوع تعبير عن المولد النبوي بالعناصر لجميع الصفوف


وتختبر كتابة موضوعات التعبير في المدرسة الكتابة الإبداعية لدى الطالب وتستهدف تنميتها، لذلك كلما اعتمد على الصياغة بأسلوبه أكثر كان أفضل خاصة في المقدمة والخاتمة التي تضعف بناء الموضوع إن وجد أنها مكررة أو لا تمت للفكرة التي يتناولها بصلة.

وفي السطور التالية نموذج لموضوع تعبير عن مولد النبي صلي الله عليه وسلم للصفوف الدراسية يحتوي على أساليب جمالية ولغوية متعددة، ويراعي الدقة في مراعاة القواعد النحوية وعلامات الترقيم.

اقرأ أيضا: بحث عن المولد النبوي الشريف كامل وجاهز للطباعة pdf وdoc

مقدمة تعبير عن المولد النبوي الشريف

ما أجمل أن تحل علينا ذكرى مولد نبينا المصطفى صلى الله عليه وسلم فتذكرنا بأخلاقه الحميدة وصفاته الطيبة، وتحثنا على تدارس سيرته التي تصلح لأن تكون منهاجا لكل راغب في الفوز بخيري الدنيا والآخرة، فمن أشد مني فرحا وأنا أضع اسمي بين الآلاف الذين كتبوا عنك يا رسول الله لعلي بذلك أنال شفاعتك.

المولد النبوي الشريف والمعجزات

لما ولد المصطفى صلى الله عليه وسلم في الثاني عشر من ربيع الأول بعام الفيل أعاد الله معه المعجزات النبوية التي انتهت بوفاة نبينا، فهذه السيدة آمنة بنت وهب أم الرسول تقول إن ابني سقط فاتقى الأرض بيده ثم رفع رأسه إلى السماء فنظر إليها ثم خرج مني نور أضاء له كل شيء.

وإني لأتسائل كلما قرأت عن معجزات مولد النبي "من هذا الذي لا يؤمن به؟"، كيف وهو الذي يوم قدم إلى الدنيا أصبحت الأصنام وليس منها واحد إلا وهو منكب على وجهه، وتزلزل إيوان كسرى، وخمدت نيران فارس، وحجبت الشياطين عن السماء.

o

مظاهر الاحتفال بالمولد النبوي الشريف

عهدنا في البلاد الإسلامية أن يكون يوم مولد النبي فرحة ومناسبة تستحق الاحتفال بها، ومظاهر ذلك متعددة فهي بين حرص على الاستماع للمدح في حفلات تخصص لذلك، وجلسات ذكر وحلقات علم وبرامج تسترجع فترات من حياة خاتم المرسلين، وتمتلىء الشوارع بالبهجة بأضواء سرادقات تبيع الحلوى في هذا الوقت من العام.

وأظن أن كل مطلع على سيرة رسولنا الكريم عليه أن يبتدع سنة حسنة تكون من مظاهر الاحتفال بهذا اليوم، فهل من الصعب أن نرى لكل أسرة جلسة في ذكرى المولد النبوي يعلم الأب فيها أهل بيته درسا من أخلاق النبوة أو يسرد عليهم قصة من حياته تخرج لهم عبرة؟، وماذا لو خصصنا هذا اليوم لحملة لتذكير أنفسنا بالصلاة عليه؟

خاتمة عن المولد النبوي الشريف

وختاما فإن الحديث عن رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم لا تكفيه الكلمات وتسعد به الأذهان وتسمو به الروح، ولكم أتمنى أن يكون قولي هذا مدعاة للصلاح بالسير على هدى المختار واتباع سنته والتمسك بخلقه والسير على نهجه واستمرار تدارس سيرته، وحينها سيسعد الجميع ويعيشون متحابين فيما بينهم متعاونين على البر سائرين في طريق الخير.

o

اقرأ أيضا: حكم الاحتفال بالمولد النبوي الشريف والتهنئة بالمولد النبوي




  • الزيارات : 1085
  • المشاهدات : 688
  • Amp : 417

  • التعليقات
  • الفيس بوك
  • Disqus
    جاري تحميل التعليقات انتظر من فضلك ..

    مواقع التواصل الاجتماعي

    X