الشيخ وسيم يوسف: هكذا يجب أن يتعامل الأبناء حين يتشاجر الأب والأم

o

كشف الشيخ وسيم يوسف عن طريقة تعامل الأبناء في حال حصل شجار بين الأب والأم، مؤكدا أن جميع العائلات لا تخلو من المشاجرات لكن في النهاية يتصالح الجميع.


كيف يتعامل  الأبناء حين يتشاجر الأب والأم؟



وقال في برنامجه "من رحيق الإيمان" الذي تبثه قناة أبو ظبي الفضائية، إنه في حال تشاجر الأب والأم يجب على الأبناء ألا ينحازوا إلى طرف على حساب طرف آخر، وأن يتدخلوا كمصلحين بين الطرفين لتحقيق الصالح العام للعائلة.

وأشار «يوسف» إلى أن كثير من الآباء والأمهات يتشاجرون مساء لكنهم في النهاية يصطلحون، موضحا: "واحنا صغار نلاقي الأب والأم يتشجاروا بالليل وفي الصباح نلاقيهم بيشربوا قهوة وبيضحكوا عادي مع بعض".

وأكد أن النبي صلى الله عليه وسلم اختلف مع زوجاته وكذلك الصحابة، لكنه في النهاية يكون الصلح هو سيد الموقف والتعامل بالمعروف والإحسان.

واستنكر الشيخ وسيم يوسف ما يفعله بعض الأبناء الذي يكون مثل "البلطجي" وقد يعتدي على أبيه إذا تشاجر مع أمه، معتبرا أن هذا من العقوق للوالدين الذي يحاسب عليه الله يوم القيامة.

وتحدث وسيم يوسف عن حالة الطلاق، إذا انفصل الأب والأم يجب على الأبناء زيارة الأب كما يزورون الأم حتى لو تزوج الأب، لأن زيارته وبره من بر الوالدين التي أمرنا الله بها عز وجل.

وختم حديثه بقوله: "لا تكن بطلا على أبيك بالدفاع عن أمك ولا تكن بطلا على أمك بالدفاع عن أ[يك، ولكن كن ابنا صالحا لأبيك وأمك وانصح بالكلمة الطيبة التي تجمع شملهم ولا تفرقهم".

o





  • الزيارات : 2431
  • المشاهدات : 1836
  • Amp : 646

i
  • التعليقات
  • الفيس بوك
  • Disqus
    جاري تحميل التعليقات انتظر من فضلك ..

    مواقع التواصل الاجتماعي

    X