عذاب القبر.. الشيخ خالد الجندي يرد على منكري عذاب القبر

رد عضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، الشيخ خالد الجندي، على الأشخاص الذين لا يؤمنون بوجود عذاب القبر، وأن الإنسان لا يتعرض للحساب في القبر، مؤكدا أن هؤلاء الذين ينكرون عذاب القبر ليس معهم أي دليل قطعي.

وأشار في برنامجه التلفزيوني على قناة "دي إم سي" أن من ينكر عذاب القبر لا يكون من أهل السنة، موضحا أن المعتزلة والقرآنيين والعلمانيين أيضا ينكرون عذاب القبر، دون أن يمتلكوا أدلة قطعية لتقوية آرائهم.

وأوضح الشيخ خالد الجندي أن من ينكر عذاب القبر ينكر السنة ولا يفهم في علم إسناد الأحاديث النبوية الشريفة الذي يعد مثل علم الأدلة الجنائية في وزارة الداخلية.

وأكد عضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية أن عذاب القبر مثبت في السنة النبوية المطهرة، وأن زيارة القبور جائزة للحي لكي يأخذ العبرة والموعظة.


هل يشعر الميت بزيارة أقاربه؟



وفي هذه النقطة قال الشيخ خالد الجندي إن هناك رأيين حول شعور الميت بزيارة أقاربه له في قبره.

وأكد أن الرأي الأول من العلماء قال أن الميت يشعر بزيارة أقاربه له، وأن الرأي الثاني قال أن الميت لا يشعر بأي شيء ولا يشعر بزيارة أقاربه له.




من هم القرآنيون؟



قال الشيخ خالد الجندي إن القرآنيين هم الأشخاص الذين يؤمنون بالقرآن فقط ولا يؤمنون بالسنة النبوية الشريفة، ويورون أن النبي انتهت مهمته بتوصيل القرآن لنا من رب العالمين.

وشدد الشيخ خالد الجندي أن المسلمين يحتاجون القرآن والسنة النبوية لان النبي هو نبراس الحياة وكل قوله وفعله هو نور نسير عليه حتى يوم القيامة.

واعتبر أن الأمة الإسلامية لها وحيين، وحي بنزول القرآن ووحي بسنة النبي محمد الذي يعتبر نبراس الحياة، فوأن من يظن أن الوحي واحد فهو مخطئ.





  • الزيارات : 2069
  • المشاهدات : 1492
  • Amp : 600

i
  • التعليقات
  • الفيس بوك
  • Disqus
    جاري تحميل التعليقات انتظر من فضلك ..

    مواقع التواصل الاجتماعي

    X