فضل العشر الأوائل من ذي الحجة وأفضل الطاعات في عشر ذي الحجة

فضل العشر الأوائل من ذي الحجة كبير وعظيم عند الله سبحانه وتعالى وكذلك فضل صيام عشر ذي الحجة لو ثواب أعظم، وهيه الأيام العشر من أفضل أيام السنة كما أن الله سبحانه وتعالى ذكرها في القرآن الكريم.

لقد ذكر الله سبحانه وتعالى الأيام العشر الأولى من شهر ذي الحجة في القرآن وتحديدا في سورة الفجر، حيث أقسم جل في علاه بهذه الأيام العشرة وقال: "وَالْفَجْرِ وَلَيَالٍ عَشْرٍ، والشفع والوتر"، وبهذا يكون الله قد فضّلها عن باقي الأيام والليالي.

وقد أكد العلماء والمفسرين لآيات القرآن أن المقصود بالليال العشر هي ليالي العشر الأوائل من شهر ذي الحجة، لما لهم من فضل كبير وثواب عظيم للطاعات في هذه الأيام المباركة.


فضل العشر الأوائل من ذي الحجة



أفضل أيام للعمل الصالح

تعتبر العشر الأوائل من شهر ذي الحجة من أفضل الأيام التي يجب أن يتقرب فيها العبد ويكثر من الطّاعة.

في الحديث الذي رواه سيدنا عبدالله بن عباس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: "مَا مِنْ أَيَّامٍ الْعَمَلُ الصَّالِحُ فِيهَا أَحَبُّ إِلَى اللهِ مِنْ هَذِهِ الْأَيَّامِ -يَعْنِي أَيَّامَ الْعَشْرِ-، قَالُوا: يَا رَسُولَ اللهِ، وَلَا الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللهِ؟ قَالَ: وَلَا الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللهِ، إِلَّا رَجُلٌ خَرَجَ بِنَفْسِهِ وَمَالِهِ، فَلَمْ يَرْجِعْ مِنْ ذَلِكَ بِشَيْءٍ".

اقرأ أيضا: دعاء يوم عرفة مكتوب.. خير الدعاء دعاء يوم عرفة

يستحب فيها الطاعات

يستحب فعل الطاعات في العشر الأوائل من شهر ذبي الحجة لأن الأجر في هذه الأيام كبير، ويستحب الإكثار من السنن في هذه الليالي المباركة وفعل الخير وصلة الرحم ومساعدة الغير والتصدق.

ولأن هذه الأيام مباركة كما ورد عن النبي فإن الأجر فيها مبارك، لذلك يجب أن نغتنم هذه الأيام المباركة ونكثر من الطاعة والعبادات.

فيها يوم عرفة

ومن فضائل عشر ذي الحجة أن الله تعالى جعل فيها يوم عرفة الذي فيه كثير من الخير والرحمات وله فضل كبير عن سائر أيام العام وسوف نذكر في السطور التالية فضل يوم عرفة بشكل منفصل.




أفضل الأعمال في العشر الأوائل من ذي الحجة



فضل ذكر الله

ذكر الله من الأعمال الصالحة المستحبة في هذه الأيام العشر الأول من شهر ذي الحجة، كما أن الله امرنا بذكره فقال:

"وَاذْكُرُوا اللَّهَ فِي أَيَّامٍ مَّعْدُودَاتٍ ۚ فَمَن تَعَجَّلَ فِي يَوْمَيْنِ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ وَمَن تَأَخَّرَ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ ۚ لِمَنِ اتَّقَىٰ ۗ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّكُمْ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ".

فضل التهليل

من الأعمال الصالحة في العشر الأوائل من شهر ذي الحجة أيضا التهليل وهو أن يردد المسلم قول "لا إله إلا الله".

حيث يقر المسلم بأن الله هو الواحد الفرد الصمد وأننا جميعا عباده نطيعه ونتقرب إليه بعبادته.

ولقد ورد عن النبي أنه قال: "من قال لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير في يوم مائة مرة، كتبت له مائة حسنة، ومحيت عنه مائة سيئة، وكانت له حرزا من الشيطان يومه ذلك حتى يمسي، ولم يأت أحد بأفضل مما أتى به إلا رجل قال مثل ما قال أو زاد".

فضل التكبير

التكبير سمة أساسية من سمات الحج لأن الحاج يكبر الله ويعظمه لأنه الإله الذي يستحق العبادة وحده لا شريك له.

ولقد جاء في صيغة التكبير عن عبد الله ابن مسعود: "الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، والله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد".

اقرأ أيضا: فضل يوم عرفة.. تعرف على فضائل صيام يوم عرفة

فضل حمد الله

كما أنه من الأذكار المستحبة في العشر الأوائل من ذي الحجة أن يحمد المرء الله سبحانه وتعالة في السراء والضراء.

والحمد أنك تقر بنعمة الله عليك ونعم الله على المرء لا تعد ولا تحصى وفي هذه الأيام لها فضل كبير لأنه من فضل أيام ذي الحجة تضاعف الحسنات.




حكم صيام العشر من ذي الحجة



قالت دار الإفتاء المصرية إن صيام أول أيام من شهر ذي الحجة مستحب وسنة عن النبي، ولأن الإكثار من العبادات مستحب في هذه الأيام فإن الصوم يعتبر من أفضل العبادات التي يتقرب بها العبد لله عز وجل.

وأوضحت دار الإفتاء المصرية أنه لم يرد أن النبي خص هذه الأيام بالصوم أو لم يحث المسلمين على صيامها، لكنه وضح لنا أن هذه الأيام أفضل أيام العمل الصالح، والصيام من بين الطاعات والأعمال الصالحة وله أجر كبير.


حكم صيام يوم عرفة



يوم عرفة من الأيام المباركة التي خص بها الله أمة النبي محمد عليه الصلاة والسلام، حيث يقف المسلمون المؤدون لفريضة الحج على جبل عرفات يرجون رحمة الله، ويغفر الله لمن صدق النية منهم.

وحكم صيام يوم عرفة سنة عن النبي، حيث أن النبي صام يوم عرفة وحث المؤمنون على صيام يوم عرفة.

ولقد ورد في حديث أبي قتادة أن النبي قال: "صِيَامُ يَوْمِ عَرَفَةَ، أَحْتَسِبُ عَلَى اللهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ وَالسَّنَةَ الَّتِي بَعْدَهُ".

لكن صيام يوم عرفة يكون لغير المشاركين في موسم الحج، أما المشارك في الحج لا يصوم هذا اليوم.


حكم صيام يوم العاشر من ذي الحجة



حرم العلماء صيام يوم العاشر من ذي الحجة لانه يوم عيد الأضحى، وصيام العيدين حرام سواء عيد الفطر المبارك أو عيد الأضحى المبارك.

وأيام العيد للفرح والمباركات والتصافح والغفران، حيث يتقابل المسلمون في المساجد أو في الخلاء لأداء صلاة العيد ومصافحة كل منهم للآخر في جو من البهجة والسرور.

ولقد جعل الله عيد الأضحى بعد فريضة الحج، وجعل عيد الفطر بعد فريضة الصوم، لكي يفرح المؤمنون بطاعة الله وقربهم من الله عز وجل.


حكم صيام أيام التشريق



أيام التشريق عي الأيام الثلاثة التي تلي عيد الأضحى المبارك، وهي من الأيام التي يحرم الصيام فيها.

ولقد ورد عن النبي أنه "نَهَى عَنْ صِيَامِ يَوْمَيْنِ؛ يَوْمِ الْفِطْرِ، وَيَوْمِ النَّحْرِ" كما جاء في صحيح البخاري وصحيح مسلم.


أفضل دعاء يوم عرفة



يوم عرفة من الأيام المباركة ومن أيام العتق من النيران ومن الأ]ام التي يستغلها المسلمون للتقرب من الله عز وجل.

وورد في فضل يوم عرفة أن النبي قال: "خير الدعاء يوم عرفة، وخير ما قلت أنا والنبيون من قبلي: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك، وله الحمد، وهو على كل شيء قدير".



إن العشر الأوائل من ذي الحجة لهم فضل كبير، ولقد وضحنا لكم في هذا المقال فضل العشر الأوائل من ذي الحجة وكذلك فضل يوم العرفة الذي يعتبر ضمن أيام العشر الأوائل من ذي الحجة وكذلك فضل الطاعات في العشر الأوائل من ذي الحجة وكذلك فضل الصوم في العشر الأوائل من شهر ذي الحجة وكذلك فضل التكبير في العشر الأوائل من ذي الحجة وكذلك فضل التهليل في العشر الأوائل من شهر ذي الحجة.

إن عشر ذي الحجة أو العشر الأوائل من ذي الحجة من الأيام المباركات لذلك يجب عليك أن تغتنم عشر ذي الحجة أو العشر الأوائل من ذي الحجة حتى تفوز بأجر الطاعات.





  • الزيارات : 1513
  • المشاهدات : 951
  • Amp : 626

i
  • التعليقات
  • الفيس بوك
  • Disqus
    جاري تحميل التعليقات انتظر من فضلك ..

    مواقع التواصل الاجتماعي

    X