أول زوجه للنبي صلى الله عليه وسلم.. اسمها وقصة زواجها بها

تزوج نبينا صلى الله عليه وسلم إحدى عشرة مرة، ولكن لزواجه الأول قصة جميلة من سيرة المصطفى صلوات الله وسلامه عليه، وهي التي لم يتزوج عليها الهادي البشير في حياتها.

وقد أعطانا النبي عليه الصلاة والسلام القدوة والأسوة في كل شان من شؤون حياته، فمنحنا صورة عظيمة للزوج المثالي؛ لذا كان من الضروري أن نطالع هذا الجزء من حياته الكريمة؛ لنتعلم منه ونهتدي بهديه.

ويجيب موقع مستجاب على سؤال من هي أول زوجة للنبي صلى الله عليه وسلم، مع استعراض موجز لقصة زواجهما ومواقف من حياتهما.

من هي أول زوجة للنبي صلى الله عليه وسلم؟

السيدة خديجة بن خويلد رضي الله عنها هي أولى زوجات رسول الله عليه الصلاة والسلام، ولزواجهما قصة قلما لا يعرفها مسلم، حيث لما سمعت خديجة رضي الله عنها عن أخلاق محمد بن عبدالله رغبت في ان يكون هذا الرجل العظيم زوجا لها، فطلبت أن يخرج في تجارة لها، وكان في الخامسة والعشرين من عمره، وهي في الأربعين.

وكان هذا قبل البعثة، وخلال عمل الرسول بتجارة خديجة نمّاها، ولما رغبت في الزواج منه أرسلت إليه، فوافق النبي وبادر إلى الأمر وأصدقها عشرين من الغنم.

تزوج النبي صلى الله عليه وسلم خديجة فكانت نعم الزوجة، واسته بمالها وكل ما تملك، فكان إذا ما جاء من أعباء دعوته تقف إلى جانبه، وتخفف عليه ما يلاقي من قومه.

وكانت السيدة خديجة المؤمنة الأولى في هذه الأمة، إذ جاء النبي من الغار وهو يرجف ويقول زملوني زملون دثرته رضي الله عنها، وكان يقول لها: "إني خشيت على نفسي"، فترد: "كلا والله لا يخزيك الله أبدا، إنك لتصل الرحم وتقري الضيف وتكسب المعدوم وتعين على نوائب الحق".

وانطلقت بعد واقعة الغار انطلقت إلى ابن عمها ورقة ابن نوفل تسأله عما حل بزوجها، فأخبرها أنه الناموس الذي أنزل الله على موسى، فعادت للنبي تداعبه وتقول: "قم يا رسول الله".

قد يهمك: من هو النبي الذي بشر بالنبي محمد صلى الله عليه وسلم؟



  • الزيارات : 239
  • المشاهدات : 239
  • Amp : 0

i
  • التعليقات
  • الفيس بوك
  • Disqus
    جاري تحميل التعليقات انتظر من فضلك ..

    مواقع التواصل الاجتماعي

    X