كم رمضان صام النبي صلى الله عليه وسلم؟ الإجابة بالدليل وقصة رائعة

المهتمون بسيرة النبي يحبون أن يعرفوا كل شيء عن حياة الرحمة المهداة سواء في العبادات أو المواقف الحياتية أو حتى الإحصائيات الرقمية، ومن هذا السؤال المتكرر ونصه كم رمضان صام الرسول صلى الله عليه وسلم؟

ومن المعلوم أن الصيام في الإسلام فرض بعد هجرة النبي من مكة إلى المدينة، فكانت السنوات التي صامها نبينا المصطفى أقل من عقد كامل.

ويقدم موقع مستجاب إجابة سؤال كم مرة صام الرسول في رمضان، وكم سنة أتي كامل العدة أي 30 يوما وكم سنة كان 29 فقط، ومع الإجابة قصة من السيرة النبوية مرتبطة بصيام النبي.

كم رمضان صام النبي صلى الله عليه وسلم؟

الرسول صلى الله عليه وسلم صام تسع سنوات بإجماع أهل العلم الذين سطّروا سيرة المصطفى، وهذا لأن صيام شهر رمضان فرض في شهر شعبان من السنة الثانية من الهجرة، والنبي توفي في شهر ربيع الأول في العام الحادي عشر للهجرة، وكان هذا قبل رمضان بأزيد من خمسة أشهر، فكتب الله ألا يدرك الهادي البشير رمضان العاشر له بعما فُرض الصيام.

العلماء قالوا إن النبي محمد صلى الله عليه وسلم صام 9 سنوات، كلها 29 يوما إلا سنة واحدة كان رمضان فيها 30 يوما، وقيل إلا سنتين، وقيل 4 رمضانات كانت 29 وخمسة كانت ثلاثين أي كوامل، والراجح أنه صام سنتين كاملا.

ولعل الحكمة في ذلك طمأنينة نفوس من يصومونه 29 يوما، لأن معظم صيامه صلى الله عليه وسلم كانت ناقصة، والتنبيه على مساواة الناقص بالكامل كما قال المصطفى من حديث أبي بكرة رضى الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "شهران لا ينقصان، شهرا عيد: رمضان وذو الحجة".

ذات صلة: دعاء الرسول في رمضان 10 أدعية مأثورة عن النبي

ومعنى الحديث الشريف أن المسلم إذا اجتهد في العبادة في هذين الشهرين العظيمين اللذين جعل رب العزة فيهما فضلا وخيرا كثيرا لا ينقص أجره وإن كانت عدة الشهر ناقصة بحساب الأيام.

والإجابة على سؤال كم سنة صام الرسول قبل وفاته، تستلزم أن نحكي معها قصة عظيمة، نقدم لها بالإشارة أنه فرض الصيام على أمة النبي عليه وعلى آله وصحبه الصلاة والسلام لحكمة بليغة هي تحصيل التقوي، فقال الله عز وجل في سورة البقرة: بسم الله الرحمن الرحيم "يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون" صدق الله العظيم.

ولهذا التاريخ أهمية؛ لأنه بعدها مباشرة ومنذ أن صام المسلمون إلا وواجهوا عدوّا جبارا باطشا في رمضان الذي بعده مباشرة، وكان هذا أول رمضان صامه المسلمون.

وقد يسأل البعض ويقولون لماذا فرض الله سبحانه وتعالى الصيام على المسلمين وهم سيلقون الصعاب، والإجابة تأتيك أن الصيام يحبس النفس عن الشهوات والملذات، فيستيقظ القلب وتحتاج الأنفس إلى القرب من ربها، وتحصل التقوى فتستطيع مواجهة الصعاب.

كذلك البدن ينشط بالصيام عند الأصحاء، فمواجهة الصعاب والأخطار تحتاج إلى الصيام، وذلك عكس ما يردده البعض بأن الصيام يضعف الجسم، فالنبي وصحابته لقوا عدوهم بتقوى وصحة وعافية، فالصيام كله خير.

قد يهمك: أدعية رمضان جميلة مكتوبة صور وخلفيات




  • الزيارات : 303
  • المشاهدات : 231
  • Amp : 72

i
  • التعليقات
  • الفيس بوك
  • Disqus
    جاري تحميل التعليقات انتظر من فضلك ..

    مواقع التواصل الاجتماعي

    X