تظهر صعوبة موقف يوسف عليه السلام من أكثر من جانب.. توضيح ذلك

ورد إلينا سؤال نصه: تظهر صعوبة موقف يوسف عليه السلام من أكثر من جانب. وضح ذلك.

والسؤال هنا عن واقعة امرأة العزيز مع نبي الله يوسف عليه السلام، والذي بعثه المولى سبحانه وتعالى في قوم وثنيين على أرض مصر، وعانى حتى رفع الله قدره وجعله عزيزا على مصر وقائما على خزائن الأرض.

تظهر صعوبة موقف يوسف عليه السلام من أكثر من جانب وضح

تربى يوسف عليه السلام عند عزيز مصر لما اشتراه ممن استخرجوه مع الجب الذي رماه فيه إخوانه وهو لا يزال صغيرا.

ولما كبر يوسف وصار شابا -وكان عليها السلام شديد الحسن والجمال- فتنت به وأعدت العدة لتراوده عن نفسه.

فقد وقع نبي الله يوسف عليه السلام في خديعة وكيد ومراودة إمراة ذات منصب وجمال وقرار، أسرها تعففه وخلقه وفكره ونزاهته قبل جماله وحسن سمته ووجاهته، ووجوده معها في بيتها ليلا ونهارا وقياما وقعودا نوما ويقظة ومعاملة.

ذات صلة: راعى الإسلام في توزيع التركة عدم تجميعا في أيد قليلة لماذا؟

ولما يئست من الاستجابة لما تظهره من عواطفها المستكنة بداخلها كانت منها المراودة والمخادعة فالطلب الصريح "هيت لك"، وكان رده الحاسم "معاذ الله".

وتظهر صعوبة موقف يوسف عليه السلام من أكثر من جانب:

  • المرأة ذات منصب وجمال وإغراء، وهي التي تدعوه، وقد توقع عليه عقوبة إذا امتنع.
  • هو فتى في ريعان شبابه وأعزب، وفي بلد غريب لا يعرفه فيه أحد فيستحيي منه، مع فراغه وارتفاع شأنه، وغنى وافر يعيش فيه في بيتها.
  • الجو العام، فالبيت مهيأ، والأبواب مغلقة، ومراودة ومخادعة وبعد عن أعين البشر.

قد يهمك: معنى أفضتم في قوله تعالى لمسكم فيما أفضتم فيه عذاب عظيم




  • الزيارات : 998
  • المشاهدات : 939
  • Amp : 84

i
  • التعليقات
  • الفيس بوك
  • Disqus
    جاري تحميل التعليقات انتظر من فضلك ..

    مواقع التواصل الاجتماعي

    X