ماذا رأى الرسول في الإسراء والمعراج وتفاصيل رحلة النبي

تعد رحلة الإسراء والمعراج من المعجزات التي اختص بها الله سبحانه وتعالى نبيه محمد صَلَّى الله عليه وَسَلَّمَ، ولذلك سوف نفصل لكم ماذا رأى الرسول في الإسراء والمعراج وما هي تفاصيل رحلة النبي من مكة إلى المسجد الأقصى ثم الصعود إلى السماء السابعة.


معنى الإسراء والمعراج



الإسراء هو السير من مكان إلى آخر، ويقصد به رحلة رسول الله صلى الله عليه وسلم من مكة إلى المسجد الأقصى.

المعراج يقصد به الصعود إلى السماء السابعة بصحبة جبريل عليه السلام في ليلة مباركة ومنحة للتسرية وإسعاد قلب الرسول صلى الله عليه وسلم من ربه.


سورة الإسراء



ورد في القرآن سورة كاملة عن هذه الرحلة العظيمة تسمى سورة الاسراء، وجاء في مطلع السورة:

  • "سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من الْمَسْجِدِ الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله، لنريه من آياتنا إنه هو السميع البصير".

وهذه الآية تدل على أن الرحلة كانت ليلا بدأت من المسجد الحرام وانتهت في المسجد الأقصى، ليصلي النبي صلى الله عليه وسلم بالأنبياء ثم تبدأ رحلة المعراج لإلى السماء السابعة.

اقرأ أيضا: فضل الصلاة على النبي يوم الجمعة وفضل الإكثار من الصلاة على محمد



صلاة النبي بالأنبياء في المسجد الأقصى



لقد صلى نبينا عليه الصلاة والسلام في المسجد الأقصى إمام بجميع الأنبياء، ولقد جاء في الصحيح هذا الحديث:

  • "عَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم : ( ... وَقَدْ رَأَيْتُنِي فِي جَمَاعَةٍ مِنَ الأَنْبِيَاءِ فَإِذَا مُوسَى قَائِمٌ يُصَلِّى فَإِذَا رَجُلٌ ضَرْبٌ جَعْدٌ كَأَنَّهُ مِنْ رِجَالِ شَنُوءَةَ وَإِذَا عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ عَلَيْهِ السَّلاَمُ قَائِمٌ يُصَلِّي أَقْرَبُ النَّاسِ بِهِ شَبَهًا عُرْوَةُ بْنُ مَسْعُودٍ الثَّقَفِيُّ وَإِذَا إِبْرَاهِيمُ عَلَيْهِ السَّلاَمُ قَائِمٌ يُصَلِّى أَشْبَهُ النَّاسِ بِهِ صَاحِبُكُمْ – يَعْنِي : نَفْسَهُ - فَحَانَتِ الصَّلاَةُ فَأَمَمْتُهُمْ .


ماذا رأى الرسول في الإسراء والمعراج



عاش النبي في تفاصيل هذه الرحلة الكثير من المواقف و رأى الكثير من المواقف سواء لناس من أهل الجنة أو أناس من أهل النار، وكان النبي يسأل جبريل عن هذه المشاهد و يقول جبريل تفسير هذه المشاهد.

وفي هذا الموضوع سوف نستعرض بعض مَا رَأَى النبى مِنْ مشاهد في الرحلة العظيمة فقد كان هدف اللهِ عز وجل من هذه الرحلة كما قال في القرآن "لنريه من آياتنا".

ماذا رأى الرسول في الاسراء والمعراج

رأى وهو في طريقِهِ إلى بيتِ المقدس هذه المشاهد:

  • "رأى النبي في رحلة الاسراء والمعراج أناسا يحصدون الزهر وكلما حصدوا يعود الزهر مرة أخرى، وهؤلاء هم المجاهدون في سبيل الله سواء المجاهد لنفسه أو مجاهدة العدو".

  • "رأى الرسول صلى الله عليه وسلم ليلة الإسراء والمعراج جحرا صغيرا يخرج منه ثور عظيم، ويريد الثور أن يعود ولكن لا يستطيع، وهذا الرجل الذي يتكلم بالكملة العظيمة ثم لا يستطيع ردها".

  • "رأى رسول الله خشبة منصوبة وبها مسامير تجرح المارين، ما ها قال هذا مثل أٌوال من أمتك يقعدون على قارعة الطريق يؤذون المارة".

  • "رأى رسول الله أناسا اندلقت أقتابهم أي خرجت أمعاؤهم ويدورون في الرحى كما يدور الحمار في رحاه، هؤلاء هم الذين يقولون مالا يفعلون".

  • "رأى النبي صلى الله عليه وسلم أناسا لهم أظفار مثل الأمواس يقطع بها وجهه وصدره وهم المغتابون".

  • "الرسولُ عليهِ الصلاةُ والسلامُ في الإسراءِ أناسا يقطع لحمهم ويلقى في أفواههم وهم المغتابون ويقال لهم: كل كما كنت تأكل لحم أخيك في الدنيا".

  • "أناس وجوههم في جيف ريحتها نتنة ويأكلون الجيفة في النار وهم المغتابون أيحب أن يأكل أحدكم لحم أخيه ميتا فكرهتموه".




هل رحلة الإسراء والمعراج كانت بالروح أم بالجسد



يقول البعض إن رحلة رسولنا كانت بروحه وليست بجسده لكن جمهور العلماء قالوا إن رحلة نبينا كانت بروحه وجسده والدليل في قول الله تعالى: أسرى بعبده ليلا" أي كانت رحلة بالروح والجسد.

وأوضح الطبري هذا الأمر فقال: لو أنه أُري بروحه ما كانت معجزة للنبي وما تحققت هذه المعجزة لإثبات نبوته للكافرين، ولكنها رحلة بالروح والجسد معا، ولقد رأى الرسول من آيات الله الكثير في هذه الرحلة سواء في طريقه من المسجد الحرام إِلَى المسجد الأقصى أو ما رآه في السماوات.

اقرأ أيضا : صيام رجب.. حكمه وهل له فضل عن غيره؟


ترتيب الأنبياء في السموات في المعراج




من هو النبي الذي في السماء الثانية

  • صعد سيدنا محمد إلى السماء الثانية فوجد فيها زكريا وعيسى بن مريمَ عليهما السلام.

من هو النبي الذي في السماء الثالثة

  • صعد سيدنا محمد إلى السماء الثالثة فوجد فيها يوسف عليه السَّلام

من هو النبي الذي في السماء الرابعة

  • صعد سيدنا محمد إلى السماء الرابعة فوجد فيها سيدنا إدريس عليه السلام.

من هو النبي الذي في السماء الخامسة

  • صعد سيدنا محمد إلى السماء الخامسة فوجد فيها هارون عليه السلام.

من هو النبي الذي في السماء السادسة

  • صعد سيدنا محمد إلى السماء السادسة فوجد فيها موسى عليه السلام.

من هو النبي الذي في السماء السابعة

  • صعد سيدنا محمد إلى السماء السابعة فوجد فيها هارون عليه السلام.


ماذا رأى الرسول ﷺ في نهاية المعراج



صعد الرسول فوق السماء السابعة، ونظر النبي إلى العرش وفوق العرش رب العالمين، وفي ذلك العلو فرضت الصلاة على نبينا، خمسين صلاة في اليوم والليلة، فأطاع نبينا أمر ربه، ونزل فلما وصل إلى السماء السادسة، مر بموسى عليه السلام، قال له موسى كم فرض عليك ربك، قال خمسين صلاة في اليوم والليلة، قال له ارجع إلى ربك فاسأله التخفيف لأمتك، إن أمتك لا تطيق ذلك، فنظر رسولنا إلى جبريل فوافقه، فرجع إلى الله عز وجل، فوضع من الصلوات عشرا فصارت أربعين

عاد إلى موسى قال له أربعين، قال ارجع إلى ربك واسأله التخفيف، فرجع إلى الله فوضع الله عشرا فصارت ثلاثين، وظل النبي بين موسى وربه حتى صارت 5 صلوات في اليوم والليلة، فعاد إلى موسى فقال له ارجع إلى ربك فاسأله التخفيف، فقال نبينا قد راجعت ربي حتى استحييت لكني أرضى وأسلام، فقال الله تعالى قد أمضيت فريضتي وخففت عن عبادي، هي خمس صلوات وخمسون في الأجر.

رأى الرسول ﷺ في نهاية رحلة الإسراء والمعراج

في سدرة المنتهى قال النبي:

  • "ثم رفعت لي سدرة المنتهى، فإذا نبقها كمثل قلال هجر، وإذا أوراقها كمثل آذان الفيلة، وإذا أربعة أنهار، نهران ظاهران ونهران باطنان، أما الباطنان فنهران في الجنة وأما الظاهران فهو النيل والفرات".

  • "رأى رسول الله صلى الله في معجزة الإسراء والمعراج البيتت المعور وهو بيت يدخله كل يوم سبعون ألف ملك يصلون فيه ولا يعودن له مرة أخرى إلى يوم القيامة، ثم وضع أمامه إناء فيه لبن وآخر فيه عسل وآخر فيه خمر ولم تكن الخمر قد حرمت من الله، فاختار اللبن وشرب منه، فقيل له هديت إلى الفطرة وهديت أمتك".






حديث الإسراء والمعراج الصحيح



للاطلاع على الحديث الصحيح الوارد فيه كل تفاصيل رحلة الاسراء والمعراج والذي نشره موقع إسلام ويب اضغط هنا.

وأخيرا

إن عجائب ما رأى الرسول في المعراج وحصل في السماء قد رواه رسولنا لأصحابه ورواه الصحابة حتى وصل إلينا لنعلم كل التفاصيل عن رحلة الإسراء والمِعراج وماذا حدث في هذه الليلة المباركة، ولقد لخص القرآن ذلك حين قال اللَّهُ تعالى: "لقد رآى من آيَاتِ رَبِّهِ الْكُبْرَى".

وبذلك نكون قد نشرنا لكم إجابة لسؤال ماذا رأى الرسول صلى الله عليه وسلم في رحلة الاسراء والمِعراج وتفاصيل رحلة الإسراء والمِعراج والمشاهد التي رآها رسول الله صلى الله عليه وسلم في رحلته سواء رحلة الإسراء أو رحلة المعراج.

إن رحلة الإسراء والمعراج كانت معجزة من الله سبحانه وتعالى إلى رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم ويجب علينا أن نعلم أبنائنا تفاصيل رحلة الإسراء والمعراج ونحكي لهم ماذا رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم في رحلة الإسراء والمعراج وكيف صلى الرسول صلى الله عليه وسلم بجميع الأنبياء في رحلة الإسراء والمعراج ودلالة ما رأى رسول الله من مشاهد في رحلة الإسراء والمعراج وما الذي نتعلمه من رحلة الإسراء والمعراج التي كانت دليلا على نبوة رسول الله صلى الله عليه وسلم.

إن الإسراء والمِعراج تعامل معها الكفار باستهزاء لكن سيدنا أبو بكر الصديق حين علم عن حادثة الإسراء و المعراج صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم وصدق ما رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم في رحلة الإسراء والمِعراج وقال قولته الشهيرة: "إن قال فقد صدق وإني أصدق في أبعد من ذلك" وهذا يدل على مدى تصديق خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم لما حكاه رسول الله من تفاصيل رحلة الإسراء و المعراج.






  • الزيارات : 1729
  • المشاهدات : 1281
  • Amp : 488

i
  • التعليقات
  • الفيس بوك
  • Disqus
    جاري تحميل التعليقات انتظر من فضلك ..

    مواقع التواصل الاجتماعي

    X